مقالات وآراء

ديمقراطيون ولكن .. في أسطرة الثورة السورية وطوطمتها

انتقدت جملة من السوريين وثيقة الميثاق الوطني، ويكمن إجمالي أوجه النقد في جملة من القضايا. أسهل انتقاد جاء من تساؤلٍ مفاده: “من أنتم؟”. يقوم هذا الاحتجاج على محاولة معرفة من أعطى المؤتمرين في واشنطن الحق في إطلاق ميثاق وطني. ولا تصعب الإجابة عن هذا الانتقاد، فالمجتمعون في واشطن لم يدّعوا أبدا أنهم يمثّلون سوى أنفسهم ومن يماثلهم في التفكير.

إقرأ المزيد... »
تقارير وأخبار

الأمم المتحدة: المنطقة مهددة بعدم الاستقرار بسبب تجاهل الأزمة السورية

هذه الخسائر هي أحدث مظهر من مظاهر الخسائر التي تكبدتها الحرب على سكان سوريا. وتقدر الأمم المتحدة أنه منذ بداية الحرب في 15 آذار 2011، قتل 300 ألف شخص، وشرد أكثر من 12 مليون شخص، 6.8 مليون داخل سوريا و5.4 مليون لاجئ في خمس دول مجاورة. لكن أعداد القتلى (الرقم) الذي تتمسك فيه الأمم المتحدة غير صحيح، إذ إن مراكز إحصاء ودراسات عربية وعالمية، عدا عن التوثيق من قبل منظمات سورية، تقدر حجم القتلى منذ بداية الثورة السورية عام 2011 حتى اليوم تجاوز مليون شخص. 

إقرأ المزيد... »
الحرب
تقارير وأخبار

“المعارضة السورية” تدعو إلى حل سياسي مع استمرار الحرب 12 عاماً

“الألم الذي يفرضه النظام على الشعب السوري أكبر بكثير من الدمار الذي سببته الزلازل. لا يمكن للعالم أن ينسى الجرائم وانتهاكات الحقوق التي ارتكبها نظام الأسد ضد الشعب السوري”. هذا النظام هو الذي يقصف السوريين ويقتلهم ويهجّرهم من منازلهم ويعتقلهم”.

إقرأ المزيد... »
القبيسيات
تقارير وأخبار

القبيسيات.. وفاة الداعية الإسلامية والمرأة السورية الغامضة

في بلد غامض مثل سوريا الأسد، عززت السرية النسبية لشخصية مثل القبيسي المؤامرات التي لم تكن موجودة هي نفسها إلا كأسطورة أو كجزء من مؤامرة من قبل المخابرات، وهي شبكة سورية من وكالات الاستخبارات الغامضة، للتلاعب بالمجتمع السوري والسيطرة عليه.

إقرأ المزيد... »
مقالات وآراء

“دمشق تل أبيب” الرعب كمحرّك لآلة القتل

من تابع حسابات الموالين لنظام الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي، منذ عام 2011، بدايات الثورة السورية، لا بدّ لاحظَ كمية الخوف التي كانت تنِزُّ من تعابيرهم. بدا الأمر وكأنه ينطوي على خوف أصيل من الآخر المختلف طائفياً. الآخر الذي ينتظر اللحظة المؤاتية لينقض عليهم ويقتلهم، بل ويبيدهم عن آخرهم. من هنا تماماً تبدأ الحرب المزعومة للدفاع عن النفس، التي تبيح انتهاك أية أعراف ومعايير. تبيح القتل والتدمير، بل وتذهب بتلك المجموعات البشرية لأن تطلب المزيد منه، باعتباره غير كافٍ للحفاظ على الوجود المهدَّد.

إقرأ المزيد... »
بورتريه

هاشم الأتاسي

ترافق عهد الأتاسي الأخير مع صعود نجم جمال عبد الناصر في مصر، الذي لم يكن على علاقة جيدة مع نظيره السوري. كان الأتاسي ينظر إلى عبد الناصر ورفاقه من الضباط الأحرار على أنهم “مراهقون” في السياسة، لا خبرة لهم ولا حكمة، وقد رفض أن تكون لهم اليد العُليا في رسم سياسات الوطن العربي وفرض إرادتهم ومشيئتهم على سورية. وقد ظهر الخلاف بينهم منذ أن أعطى الأتاسي اللجوء السياسي لبعض كوادر الإخوان المسلمين في مصر، المُلاحقين أمنيّاً بعد محاولة اغتيال عبد الناصر في مدينة الإسكندرية في تشرين الأول 1954. رد عبد الناصر بسحب السفير المصري من دمشق وشنّ حملة إعلامية واسعة على حكّام سورية عبر جريدة الأهرام وإذاعة صوت العرب.

إقرأ المزيد... »
تقارير وأخبار

شركة لافارج الفرنسية تواجه تهمة ارتكاب جريمة ضد الإنسانية بسبب عملياتها في سوريا

مع وقوع منبج في أيدي معارضيها، أصبحت المدينة هدفاً للغارات الجوية للنظام. في آب 2012، تمكن محمد من إجلاء زوجته وابنته إلى تركيا ثم عاد لمواصلة العمل. وفي اليوم التالي لعودته إلى منزله، دمر الحي الذي يسكنه بسبب غارة جوية للنظام. “كنت أنام قليلاً بعد عودتي من العمل، ربما لمدة خمس دقائق، ثم سمعت قنبلة وقفزت على الأرض. لقد نجوت من الموت. “في اليوم التالي ذهبت إلى المصنع وقلت: هل رأيت ما حدث، ماذا أفعل؟”. وقالوا: لا يمكننا حمايتك. أخبرتهم أنهم إذا لم يتمكنوا من حمايتي فلن أبقى في سوريا فطردوني”.

إقرأ المزيد... »
سوريا
بورتريه

رياض الترك

في عام 1972 اختلف الترك مع خالد بكداش أمين الحزب الشيوعي السوري عندما أراد الأخير انضمام الحزب إلى الجبهة الوطنية التقدمية، وهو تحالف الأحزاب الذي شكله حافظ الأسد بعد تسلمه السلطة. فقام الترك مع بقية الأعضاء المعارضين بتشكيل الحزب الشيوعي السوري (المكتب السياسي)، الذي بقي معرضاً لنظام البعث خاصة بعد انخراطه في الحرب اللبنانية لدعم الأحزاب اليمنية في بداية تدخله. زادت معارضة الترك والمكتب السياسي لسياسات النظام في تعامله مع أزمة الإخوان المسلمين وأحداث حماة وحلب وجسر الشغور في بدايات الثمانينات. واعتقل في 28 تشرين الأول/ أكتوبر 1980 وبقي كذلك حتى 30 أيار/مايو 1998، إذ أمضى أكثر من 18 عاماً في المعتقل.

إقرأ المزيد... »
سوريا
مقالات وآراء

محاضرة لمعارض سوري تظهر كيف فوتت البلاد فرصة الإصلاح

مع صعود الرئيس حافظ الأسد إلى السلطة، خضع النظام للتحول إلى نظام رئاسي مصمم خصيصاً لقيادته. أدى هذا التحول إلى شخصنة النظام، الذي تجسد في شعار “القائد الفريد والملهم”، ليحل محل “الحزب الرائد للدولة والمجتمع”. أثر هذا الشعار على تصرفات مسؤولي الدولة والحزب والجبهة الوطنية التقدمية، وكلها تدور حول الشخصية المركزية للزعيم. تم قياس النفوذ السياسي من خلال القرب من الرئيس أكثر من الأفكار أو الشعبية أو الموقف، مما أدى إلى رفض أي نشاط سياسي لا يتماشى مع هذه القاعدة. ظهرت قواعد جديدة، تختلف عن النهج الجماعية أو شبه الجماعية لأقران الأسد العسكريين والمدنيين في المستويات العليا من السلطة.

إقرأ المزيد... »
محور المقاومة
تقارير وأخبار

سليماني أنشأ “محور المقاومة الإيراني”،وقاآني قام بتنسيقه

بصفته قائداً لفيلق القدس، كان سليماني القائد الأعلى الذي أوكله إليه المرشد الأعلى الإيراني، “آية الله علي خامنئي”، مهمة تطوير وتوسيع تصدير الثورة الإسلامية في الشرق الأوسط. وهذه هي الوظيفة نفسها التي أوكلها خامنئي في الأصل إلى فيلق القدس في عام 1989، بعد وقت قصير من توليه منصب المرشد الأعلى. عند توليه منصبه في عام 1998 كقائد لفيلق القدس، بدأ سليماني في التعاون على نطاق واسع مع الأمين العام ل «حزب الله» “حسن نصر الله”، حيث عززت هذه الشراكة قدرات «حزب الله» وأكدت على مكانة الجماعة كرأس حربة لمجموعة الميليشيات الموالية لإيران في المنطقة.

إقرأ المزيد... »
مقالات وآراء

الحراك الشعبي السوري وسلطات الأمر الواقع في نهاية العام 2023

يمكن الذهاب إلى أن العام 2016 جسّد مفصلاً نوعياً في سيرورة المواجهات الميدانية بين القوى المحلية والدولية المتصارعة على الأرض السورية، ففي شهر آب من العام ذاته تمكّن التحالف الدولي بالتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية من طرد تنظيم داعش من مدينة منبج ثم الرقة، وتابع محاصرته للتنظيم في ريف دير الزور، الأمر الذي أتاح قيام كيان ذاتي في تلك المناطق بقيادة حزب الاتحاد الديمقراطي (pyd ) الجناح السوري لحزب العمال الكوردستاني، في حين قامت تركيا بعملية عسكرية – بالتفاهم مع روسيا –  أطلقت عليها (درع الفرات) بالتنسيق مع فصائل الجيش الحر تمكّنت خلالها من طرد تنظيم داعش من مدينتي جرابلس والباب، ثم أتبعتها بعملية أخرى (غصن الزيتون) تمكنت خلالها أيضاً من طرد تنظيم حزب الاتحاد الديمقراطي من مدينة عفرين، وبهذا أُتيح للحكومة التركية أن تنشئ كياناً لإدارة تلك المناطق يتمثل بمجموعة الفصائل العسكرية التي أُطلق عليها (الجيش الوطني) وبإشراف كيان مدني (الحكومة السورية المؤقتة).

إقرأ المزيد... »
مقالات وآراء

بشّار الأسد الصامت الأشهر

ربما انشغال بشّار بالحرب على إدلب، هو ورجالاته، شفط كل طاقته، العسكرية واللوجستية. وهذا سببٌ ضعيفٌ نسبياً، لأن الأطراف الأخرى، من أصحاب الساحة الواحدة، يقومون بأنشطتهم كالمعتاد. وفي خطاب نصر الله، والأخبار الإضافية القادمة من الشام، أن المليشيات الإيرانية تقوم بعملياتها في الجولان، على الحدود الجنوبية، أو ربما، ونحن ما زلنا في إدلب، أن بشّار يخشى أن يسلِّط الضوء على قتله المنتظم أهلها، فيكون استنكارٌ ضدّه، أو يردّ الإعلام الإسرائيلي، إذا دخل المعركة مع إسرائيل، عليه بمشاهد عن مقْتلة إدلب وما سبقها من مقْتلاتٍ بحقّ السوريين والفلسطينيين السوريين، أو ربما علاقته السيئة مع حركة حماس، وهو يأخذها “شخصية”

إقرأ المزيد... »
تقارير وأخبار

التحالف السوري الديمقراطي- بيان تأسيسي

 لا يسرُّ أي سوري أو سوريَّة أن تصبح بلدهم محتلّة بجيوش دول إقليمية وكبرى، ولا أن تتحول سوريا إلى بيئة حاضنة للجماعات والميليشيات المسلحة المتنوعة المدعومة من قوى خارجية ليس على جدول أعمالها الاستجابة لآمال الشعب السوري في وحدة سوريا والديمقراطية، ولا يسرُّ أحدًا أيضًا أن يصبح أكثر من تسعين في المئة من الشعب السوري تحت خطّ الفقر، ولا تشريد حوالى نصفه في أصقاع الأرض، ولا أن يظلّ هذا الشعب محكوماً بسلطة حاكمة تفتقد إلى أيِّ شرعية، ولا أن يبقى في الحصيلة بلا وطن ولا دولة ولا أرض.

إقرأ المزيد... »
السويداء
مقالات وآراء

لقد نفد صبر أهل السويداء مع الأسد

بعد فشله في إبقاء الدروز تحت السيطرة، لجأ نظام الأسد إلى مجموعة من الحيل تتراوح بين تخويف الدروز من تنظيم الدولة (داعش) إلى اتهام المتظاهرين ببساطة بالتطلع إلى استنساخ الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا التي تديرها الأقلية، والتي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، والتي انفصلت فعلياً عن الجمهورية السورية. ويؤكد حسن الأطرش أن مثل هذه الاتهامات لا تحمل أي معنى، لأن دروز سوريا لديهم شعور قوي بملكية سوريا الحديثة ويعتبرونها “نتاج الدروز ونضالات السلطان باشا الذي وحد سوريا تحت راية الثورة”.

إقرأ المزيد... »
تقارير وأخبار

من داخل الفرقة الرابعة.. “قوة النخبة في جيش بشار الأسد”

لم يتخيل سكان القرى الشيعية الموالية تقليدياً للنظام مثل نبل والزهراء أنهم سيشتكون يوماً ما من انتهاكات الفرقة الرابعة. لكن في الآونة الأخيرة، أعرب بعض رجال الميليشيات البارزين وعائلات النخبة عن شعورهم بالمرارة عندما أعاقت نقاط التفتيش التابعة للفرقة وصول شحنتين محملتين بالسلع الأساسية إلى قراهم لمدة أسبوعين، حتى تم فرض ضرائب على الشحنات. وبعبارة أخرى، تواصل الفرقة الرابعة تكتيكات النظام الحربية، وتضفي عليها الشرعية بحجة “جمع الأموال لعائلات الشهداء”.

إقرأ المزيد... »